تفسير حلم رؤية الماء الراكد أو الجاري في المنام

نقدم لكم حلم رؤية الماء الراكد في المنام وماهو معنى رؤيا الماء الجاري في المنام حيث يتسائل الكثيرين عن تفسيره في الحلم والى ماذا يرمز ، لذلك نقدم لكم تفسير رؤيا الماء الجاري والراكد في المنام للعزباء والمتزوجة والمخطوبة حسب المفسرين الموثوقين حتى يتسنى لكم معرفة تفسيره وماهو تفسير رؤية رمز الماء ولاتنسوا بأن الرؤيا تختلف من شخص لآخر ودائما ماتعتمد الاحلام على تفاصيل حلم كل شخص ، اليكم تفسير حلم رؤيا الماء الراكد أو الجاري في المنام .

رؤية الماء في المنام يفسر بعدة أوجه فالماء يكون إما في البحر أو النهر أو المحيط الكبير أو أصغر من ذلك كله عندما يكون الماء في بقعة أو بكرة صغيرة أو بحيرة أو مستنقع، وكذلك رؤية الماء في أواني البيت أو الشرب بقدر الحاجة والارتواء منه.

تفسير رؤية الماء الراكد أو الجاري لابن سيرين

يقول ابن سيرين في تفسير رؤية الماء أنه إذا كان يجري على السطح سواء المنزل أو فوق رأس الرائي فإنه مصيبة يصاب بها من الحاكم المتسلط الظالم، ولا ينفذ منها إلا بملاطفة الحاكم، أما الماء الراكد الذي لا حركة فيه فوق السطح فهو أخفف ضررا وأقل مصيبة، فإما يدل على قاطع طريق تصادفه إن كنت ستسافر أو تواجه لصا يسرقك، أو أسد يقطع طريقك أو شيء يعيق طريق هذا السفر ويعرقله.

وقد قيل في رؤية الماء الراكد في مستنقع أو بركة صغيرة بأنه يدل على السجن لدى الحاكم أو أنه يأمر بضربه أو يناله حزن أو مصيبة أو مرض يقع فيه من البرد أو الاستسقاء، وإذا كان الماء كدرا أو ملوثا فإنه مصيبة أشد وحزن أعمق أو مرض قاسي أو حكم شديد من الحكام يصيب الرائي.

أما رؤية من يخرج من الماء أو من سقوط الماء عليه ويهرب منه أو يقطع سطح الماء إلى جانب آخر ويحمي نفسه في الحلم أو يتجاوز ضرر الماء فإنه ينجو من البلايا والمصائب التي قد تصيبه أو الغدر والمكائد التي يصنعها غيره له، ويتخلص من الغم والحزن الذي كان فيه أو البلايا.

تفسير حلم من رأى نفسه داخل ماء النهر

وفي تفسير من رأى نفسه قد دخل ماء البحر أو النهر أو بركة وخاض فيه من سباحة أو غوص أو يعوم فيه ثم قطعه إلى الجانب الآخر ونجا منه، فأنه ينجو من البلايا ويخرج من الحزن بعد أن يقع بع، ويخرج من مصيبة أو بلية يعد وقوعه فيها.

أما في تفسير لما يتعلق من أمور الماء والبحر والسباحة والغرق وشرب الماء والسفن الجارية في الماء، قم بالاطلاع على المزيد من المواضيع المتعلقة بأسفل هذا الموضوع.

التعليقات مغلقة.