الرئيسية / تفسير الأحلام / تفسير حلم رؤيا غسل أو جلي الصحون والأواني في المنام

تفسير حلم رؤيا غسل أو جلي الصحون والأواني في المنام

نقدم لكم حلم غسل أو جلي الصحون في المنام وماهو معنى رؤيا غسل الصحون في المنام حيث يتسائل الكثيرين عن تفسيره في الحلم والى ماذا يرمز ، لذلك نقدم لكم تفسير رؤيا غسل الاواني في المنام للعزباء والمتزوجة والمخطوبة حسب المفسرين الموثوقين حتى يتسنى لكم معرفة تفسيره وماهو تفسير رؤيا غسل أو جلي الصحون والأواني ولاتنسوا بأن الرؤيا تختلف من شخص لآخر ودائما ماتعتمد الاحلام على تفاصيل حلم كل شخص ، اليكم تفسير حلم غسل أو جلي الصحون والأواني في المنام.

تفسير حلم رؤيا غسل أو جلي الصحون والأواني لابن سيرين

ويتعلق الحلم بعدد الأواني التي يقوم الرائي بجليها وكذلك المادة التي يستخدمها في الجلي مثل الماء أو الصابون أو اللبن أو الخمر أو مادة أخرى، وكذلك إذا ما كان رجل أو امرأة حامل أو متزوجة أو بنت عزباء، ويكون التفسير مرتبط أيضا برضا الرائي عما يفعله أو ضيقه أو إذا كان يشعر أنه مكره على فعل ذلك.

غسل الصحون الأواني وتنظيفها جيدا هو بشارة خير للرائي فإن كان مسرورا ومهتما في التنظيف جيدا فإنه خير يقدم إليه من مال ورزق وللعزباء قد يكون استقلالية بمعنى الزواج وللمتزوجة هو سعادة في بيتها إن كان الجلي في بيتها وإن كان في بيت غيرها فإنه محبة ورابطة طيبة بينهم، أما للحامل فإن تنظيف الجلي بشكل جيد فإنه بشرى لها بتحقيق أمنيتها بجنس الجنين أو بسهولة الميلاد والسلامة، وذلك للرجل سعادة ورزق والبعض يقول أنه للرجل زواج حتى لو كان متزوج أو أعزب.

أما جلي الصحون الكثيرة والأواني العديدة المتراكمة أمام الرائي فذلك خير وسعادة كبيرة إذا ما كان راضيا عما يفعل وإذا كان في ضيق أو إكراه للعمل فإنه سيدخل عمل يفيد به غيره ولا ينال منه فائدة سوى الأجر في مساندة الغير وقد يكون مجبرا على هذا العمل، أما إن قام بجلي كل الأواني الكثيرة في مكانها أي المطبخ فإنه دلالة على سعادة كبيرة وفرحة عميقة تدخل لقلبه أما إن كان الجلي في الحمام فذلك يكون خروج من مأزق وفرج من مشكلة وفقر، وإن كان في مكان عام فإنه خير لأهل ذلك المكان ولو كان في صالة المنزل فإنه سرور لكل أهل البيت، ولو شارك الرائي شخص في الجلي فإن الخير سيشارك فيه الطرفان سواء مال أو منفعة أو محبة وعلاقات طيبة.

تفسير حلم غسل أو جلي الصحون والأواني في المنام

ومن كان يرى الكثير من الأواني للجلي والغسيل متسخة ولم يقم بغسلها فإن ذلك يفسر بالمشكلات والمصائب التي ستحل به لأن القذارة والأوساخ التي على الأواني هي من فعل البشر وأكلهم كذلك فإن حزنه ومصائبه ستكون من فعل الآخرين، وإن قام بجلي البعض وترك الآخر فإنها أمنية وعمل يحبه ويطمح له لا يكتمل ولا ينتهي منه بخير، بل ينجز بعضه متفائلا ثم يتوقف في منتصف عمله إما لمصيبة أو لملل أو لفقد الأمل به.

وفي حال كان الجلي بالماء فقط فهو خير وسعادة ولو كان بالماء والصابون فذلك أكثر نظافة أي أكثر سعادة وفرح ورزق، ولو كان باللبن فإن ذلك رزق وخير يطول نعيمه على الرائي، وإن كان بالعسل فإنه قد يدل على الزواج لأن العسل يحمل السكر الكثير، أما إن كان بالطين أو الوحل فإن كان لامرأة متزوجة وليست حامل فإنه قد يدل على الحمل لأن الطين والوحل هو أصل خلق الإنسان، وللحامل هو سلامة الحمل وقد يفسر بولد لأن آدم خلق في البداية من الطين والوحل ولكن حواء كانت من أحد ضلوعه وليست من الطين والوحل مباشرة.

وعند غسل الأواني والصحون والكؤوس أو الملاعق والشوك الخاصة بالأكل بمادة غير مرغوبة مثل مادة بترولية كريهة أو ذات رائحة غير محبوبة أو قذرة أو تزيد من اتساخ الأواني فإن ذلك مصيبة وحزن عميق بقدر كراهة هذه المادة المستخدمة في غسل الأواني، وكسر الأواني أثناء الجلي هو بين أمرين فإن كانت قذرة جدا وقام بكسرها فإنه خروج من المصائب والمشكلات، أما كسرها وهو يقوم بجليها فإنه حزن وفراق مع شخص، وتحطمها وكسرها بعد جليها أو كانت نظيفة فإنه موت لشخص عزيز أو مفارقة شخص قريب أو حزن عميق أو مشكلة ومصيبة تدمع لها العين.